ما هي افضل مدن تركيا في مجال استثمار العقارات ؟

استثمار العقارات في تركيا واحد من المجالات التي يبحث عنها الكثير من المستثمرين الأجانب والمحليين.
نظرًا للازدهار الحضاري، والنمو الاقتصادي في مدنها، والتي تتسابق فيما بينها بجذبها للمستثمرين، ومن أكثرها شهرة؛ مدينة اسطنبول، وطرابزون، وأنقرة، ومدينة بورصة، وازمير.

 

الاستثمار العقاري في تركيا

استثمار العقارات في تركيا ، وتوجه أنظار المستثمرين لتركيا له العديد من الأسباب ،ومن أهمها التقدم في مستويات فعالية، وكفاءة مشاريع البناء، والنقل، والعديد من مشاريع البنية التحتية؛ بالإضافة للتطور المستمر للعقارات والاقتصاد في تركيا.

تعتبر المشاريع التي كان لها الدور الأكبر في ارتفاع قيمة أسهم المدن في المجال التجاري، والمجال الاقتصادي متنوعة، وعديدة.

ومن أهمها عربات الترام وأنفاق المترو الضخمة والتي تسهل الوصول والتنقل بين المناطق السياحية بين بعضها البعض.

اقرأ أيضًا: الحصول على الجنسية التركية من خلال الاستثمار

استثمار العقارات في اسطنبول

تأتي مدينة إسطنبول في أولى وجهات المستثمرين في تركيا، وهي أفضل خيار لهم، ويعتبر هذا الترتيب مختصًا باسطنبول لفترة زمنية طويلة.

وكان لها النصيب الأكبر في أضخم و افضل مشاريع استثمار العقارات ،وغيرها من مجالات الاستثمار في السنوات الأخيرة، ومن اهم مشاريع الاستثمار فيها مطار إسطنبول الجديد، حيث موقعه المتميز، والذي يشكل نقطة التقاء الشرق مع الغرب، بالإضافة لمساحته الإجمالية الضخمة والتي تبلغ 76.5 مليون متر مربع.

ومن المشاريع الأخرى الجسور المعلقة، مع الأبنية الشاهقة المتوزعة في مختلف الأماكن القديمة والحديثة والسياحية والتجارية.

ونرى فيها أكبر الحدائق، وأكبر المساجد، إلى جانب التوقعات المستقبلية عن مشاريع ستحول أراضي اسطنبول إلى قمة الاقتصاد في المنطقة، وارتفاع في أرباح الاستثمار بنسب عالية لم تصل إليها مدن ومناطق تركيا الأخرى من قبل.

وهناك الكثير مما جعل من إسطنبول هي المدينة الأكثر أهمية في مشاريع التنمية، فقد بلغ عدد سكّانها 16 مليون نسمة، وهي المدينة الكبرى التي تتقاسمها 40 بلدية، وقد شهدت تزايدًا على مستوى مشاريع خدمية في كافة المجالات، جعلت من عقاراتها منافساً قويًا، بل أنّها تتصدر المرتبة الأولى بين افضل مدن استثمار العقارات تركيا.

تشتهر اسطنبول بالجسور المعلقة، والتي تربط بين قارتي أوروبا وآسيا، وأشهرها الجسر فوق مضيق البوسفور، والذي يُظهر جمالها مما يجعلها أكثر مدن تركيا جمالًا وجذبًا للسياح.

إلى جانب مسجد تشامليجا، وهو أكبر المعالم التي تم بناؤها في الفترة الأخيرة على الطريقة العثمانية، بمساحته العالية، واتساعه لعدد كبير من المصلين يصل إلى 50 ألف.

تأتي منطقة باشاك شهير،  والمتميزة بجودة البنية التحتية فيها، وتطور تصاميم أبنيتها، في أولى مناطق اسطنبول من ناحية جمالها، وفيها بحيرة ممتدة على مساحة 26 ألف متر مربع، وخدماتها المتطورة من مواصلات وتعليم وصحة، تعطيها التميز، والجمال والرونق الجميل عن غيرها من المناطق.

استثمار العقارات في طرابزون

تعتبر مدينة طرابزون من المدن السياحية الجميلة، والتي تجذب السياح من مختلف أنحاء العالم، وفيها كافة مقومات الجمال، منْ مناخ بارد صيفاً، وطبيعة جميلة دائمًا، وتقع على ساحل البحر الأسود.

تعتبر مدينة طرابزون بوابة هامة ما بين الشرق والغرب من خلال البحر الأسود، ولها أهمية حضارية ترجع  للإمبراطوريات الرومانية، والبيزنطية، والعثمانية على مر التاريخ.

وفيها بحيرة أوزنجول التي تقع على سفوح سلسلة من الجبال العالية في شمال شرق تركيا.

حيث أنّ مئات الفنادق تتواجد في أزونجول، وقد أصبحت مقصداً للسياح عامة، والعرب خاصة، وكثرت فيها مشاريع استثمار العقارات بنسب متزايدة خلال الفترات الأخيرة، مما جعل منها منافسًا قويًا لغيرها من المناطق في تركيا.

تتميز أيضاً طرابزون بالكثير من الوجهات السياحية، مثل متحف آيا صوفيا وقمة الجليد “بوز تابه” والتي تعتبر وجهة مميزة في فصل الصيف بإطلالتها الرائعة، وذلك بفضل الارتفاع العالي قرب البحر الأسود.

وتعتبر ضاحية يومرا افضل مكان في مجال استثمار العقارات.

وما يجعل من طرابزون وجهة ممتازة للمستثمرين، هو وجود الشركات والمراكز التجارية الفاخرة، بالإضافة للمستشفيات والفنادق الفخمة فيها.

استثمار العقارات في أنقرة

تعتبر مدينة أنقرة هي العاصمة التركية، وتعبر عن تركيا الحديثة بكل ما فيها من أبنية شاهقة، ومعامل ومصانع وأماكن تجارية، وأكثر ما يميزها النشاط السياسي والدبلوماسي فيها بعد أنْ صارت هي العاصمة.

شهدت أنقرة تزايد في شراء العقارات، خاصةً بعد أن صارت رسمياً عاصمة تركيا الحديثة، وازدادت فيها نسب المستثمرين الأتراك والأجانب، وأصبحت أهميتها تكمن في كونها نقطة التقاء اللطرق من وإلى مختلف المدن التركية.

تحافظ انقرة على اقتصاد مستقر على المستوى المحلي، وأهم ما يرتكز عليه اقتصادها في كونها تُصنع أجود أنواع الصوف المصنوع محلياً والمطلوب على المستوى العالمي.

تزداد قيمتها الاستثمارية من خلال المعالم الأثرية القديمة فيها، التي تبدأ بطريق الأعمدة الرومانية، والمسرح الروماني، ومعبد روما، إلى جانب المساجد العثمانية، والعشرات من المتاحف أشهرها متحف الأناضول، وهذا ما يشجع المستثمرين على استثمار العقارات فيها.

تعتبر مركز المكاتب الحكومية الرسمية، كمبنى البرلمان ورئاسة الوزراء والوزارات التركية العامة، ويتواجد بها القصر الرئاسي الأبيض، وكل ذلك يرفع من قيمتها ويزيد من تقدمها.

استثمار العقارات في بورصة

يوجد بها بحر مرمرة، وتتميز ببيئتها الساحلية، ووفرة مجالات العمل والمعيشة فيها، وتشهد مؤشرات مرتفعة في استثمار العقارات .

يعتبر تاريخها عريق، وبها الكثير من الأماكن السياحية، وهذا ما يجعل منها خياراً جيدًا للسياحة أو الاستقرار أو الاستثمار.

يعتبر جبل أولوداغ من أبرز معالم بورصة، إلى جانب طبيعتها الخلابة، والتي تجذب محبي رياضات التزلج، كل هذه العوامل وغيرها يجعل منها واحدة من الخيارات الممتازة لكافة المستثمرين.

استثمار العقارات في ازمير

أكثر ما يجلب الجمال لهذه المدينة هو بحر إيجه، وجماله حيث أنّها تطل على ساحب البحر، والذي يعتبر من أهم و افضل مناطق في تركيا المناسبة للإقامة السياحية، وقضاء الإجازات.

كما تتميز أزمير بوجود المعارض التجارية، ما يجعلها مقصداً للتجار من جميع الدول الأخرى والمدن التركية، كما يتواجد بها 9 جامعات رسمية، والتي تستقبل الطلاب الأتراك والعرب وغيرهم من مختلف الجنسيات.

فيها الكثير من المعالم الأثرية، مثل متحف أزمير الأثري، وبها بقايا لمدينة آجورا التي ترجع إلى العهد الإغريقي، كما يتواجد بها قصر الملك، والمعابد والبيوت المبنية من الصخر، ومدينة آفس القديمة.

وتأخذ هذه المدينة تصنيفًا ممتازًا بين المستثمرين العرب والأتراك وأغلب المهتمين بمجال استثمار العقارات في تركيا.

أفضل محافظات تركيا في الاستثمار

وهكذا تتسابق المدن التركية ما بين الجمال، والتاريخ العريق والحداثة؛  لكن إسطنبول تبقى الوجهة التي تأخذ المرتبة الأولى لكل الأشخاص الباحثين على الاستثمار سواء استثمار العقارات ، أو الاستثمار في أي من المجالات الأخرى، حيث أنّها مدينة مقصدًا للسياح العرب والأجانب، والجميع من كافة أنحاء العالم.

ولا يعني هذا بُعد المدن الأخرى عن أنظار المستثمرين، لأنّها لا تقل أهمية عن اسطنبول ولكل مدينة من مدن تركيا رونقها الخاص، وما يميزها لتكون خيارًا جيدًا لـلاستثمار، لما يحمله هذا الأمر من مميزات كثير لكافة المستثمرين، وأهمها مؤخرًا هو إمكانية الحصول على الجنسية التركية، في حال استثمر الشخص بمبلغ يصل إلى 250 ألف دولار أمريكي، وهذا من شأنه أنْ يكون ميزة للكثيرين الذين يبحثون عن زيارة تركيا بشكل مستمر سواء للسياحة أو الاستقرار.

Compare Listings

عنوان السعر الحالة اكتب المساحة غرض غرف نوم الحمامات
انتقل إلى أعلى
Open chat
هل تحتاج لمساعدة ؟